الجزائر: المدون المسجون مرزوق تواتي يوقف إضرابه عن الطعام

قرر المدون الجزائري مرزوق تواتي مساء يوم الثلاثاء 14 أوت،  تعليق الإضراب عن الطعام الذي يشنه منذ أكثر من شهر، حسب ما أفاد به محاميه الأستاذ صالح دبوز. القرار اتخذه بعد زيارة والدته له، التي طلبت منه العدول عن قراره.

“ولقد اخبرني مباشرة بعد تلقيه زيارة والدته التي أبلغته بتطور مستوى التضامن على المستوى الداخلي والخارجي بقراه توقيف إضرابه عن الطعام استجابة لطلب والدته، وكل الأشخاص الذين ناشدوه للتوقف عن الإضراب عن الطعام، خاصة انه يأمل بان تأتي الديناميكية التضامنية بنتائجها المرجوة”، كتب المحامي على حسابه على شبكة فيسبوك. الذي يوضح أن توقيف الإضراب يبقى ظرفي. “لكنه قال لي أيضا، انه مستعد للعودة إلى الإضراب عن الطعام مرة أخرى إذا اقتضى الأمر ذلك، وهو قد تعلم أمور كثيرة تسمح له بتسيير أوضاعه الصحية جسديا ومعنويا، أثناء مراحل الإضراب عن الطعام”، أوضح نفس المصدر.

بنفس المناسبة و جه تواتي مرزوق تشكراته لكل المتضامنين معه قبل أن يجدد عزمه عن مواصلة المطالبة بكل حقوقه التي منع منها.

للتذكير حكمت يوم 24 مايو الماضي، محكمة الجنايات بولاية بجاية بالسجن 10 سنوات في حق المدون تواتي مرزوق، و50 ألف دينار غرامة، وحرمان من حق الترشح لمدة خمس سنوات بعد انقضاء العقوبة السجنية.

وطلبت النيابة العامة في الجزائر الخميس السجن المؤبد للمدون، الذي يحاكم بتهمتي “التخابر مع جهة أجنبية” و”التحريض على العصيان”، بحسب ما أفاد به محاميه الذين رفضوا هذه التهم التي وصفوها بالسياسية بحة.

للنذكير، تم توقيف تواتي يناير 2017 بعد أن دعا عبر حسابه على فيسبوك إلى الاحتجاج السلمي ضد قانون المالية لسنة 2017، وبث عبر مدونته مقابلة مع متحدث باسم الخارجية الإسرائيلية.

يونس سعدي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *