حسب الوزير ميهوبي، لطفي دول كانون يكمنه الغناء في الجزائر

صرح نهار اليوم، وزير الثقافة عزالدين ميهوبي في ندوة صحفية عقدها في العاصمة، أن مغني الراب لطفي دوبل كانون المقيم في فرنسا يكمنه الغناء في الجزائر. في رده عن سؤال حول إمكانية توجيه دعوة لهذا المغني لتنشيط حفلات فنية في الجزائر، قال الوزير أنه ليس هناك أي مانع من توجيه دعوة لهذا المغني المعروف بمعارضته الشرسة للسلطة. “لطفي فنان موهوب أخذ مسار معين. تبنى الأغنية السياسية النقدية فيها شيء من الحدة”، رد الوزير الذي اعترف بالمناسبة بعلو المستوى الثقافي للفنان المقيم منذ عدة سنوات في فرنسا. و السبب يعود لرفض التمثيلية الدبلوماسية الجزائرية في فرنسا منحه جواز سفر جزائري. الشيء الذي منعه من دخول التراب الوطني منذ عدة سنوات. في تعليقه عن حرمانه من جواز سفر جزائري، قال المغني أن مبادئه و مواقفه السياسية غير قابلة للمساومة. بعبارة أخرى يفضل الفنان حرمانه من دخول التراب الجزائري من تغير مواقفه السياسية بما يرضي السلطة و رجالها.

للتذكير أصدر المعني شهر نوفمبر الماضي، أغنية سياسية تحمل عنوان “سلطة حقارة”  تضمنت نقدا شديدا للوضع السياسي للبلاد. الأغنية منعت من البث على جميع القنوات التلفزيونية الجزائرية العامة و الخاصة.

على شبكة التواصل الاجتماعي يوتوب حققت الأغنية 4,7 مليون مشاهدة و لآلاف التعليقات منذ نشرها في 10 من شهر نوفمبر 2017.

على فيسبوك يعتبر لطفي دول كانون الشخصية الجزائرية الأكثر شعبية في الأوساط الفيسبوكية الجزائرية حسب دراسة قام بها موقع فان زون في شهر فيفري 2017.

يونس سعدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *