رغم تحفيظها للأسعار، حملة “خليها تصدي ” تلاحق كيا الجزائر

إعلان شركة تركيب السيارات “كيا الجزائر” يوم الأحد، عن تخفيضات معتبرة في أسعار السيارات التي تركبها في الجزائر زاد من حدة حملة مقاطعة شراء السيارات “خليها تصدى” التي أطلتها عدة صفحات و حسابات على شبكات التواصل الاجتماعي منذ ما يقارب الأسبوعين. فبدلا أن يلقى الإعلان ترحيبا من طرف مستعملي شبكات التواصل الاجتماعي زاد هذا ألأخير من عزيمة قادة حملة المقاطعة للمضي قدما في إقناع الجزائريين بضرورة الامتناع عن شراء السيارات القديمة و الجديدة منها.

في هذا الصدد و وجهت صفحة “هنا الجزائر” التي تظم أكثر مليون معجب دعوة للجزائريين لعدم الانسياق وراء الإعلانات المعلنة لتخفيضات في سعر السيارات المركبة في الجزائر خاصة “كيا الجزائر”.  ” هل تعلم أخي المتابع أن سعر بيكانتو في (الجارة المغرب) الشقيق هو 81 مليون ونعلمكم أن بيكانتو الجزائرية هي مدعمة من صندوق الاستثمار ومعفي من ضريبة وعليه فإذا حذفنا Tva. فيصل سعرها حوالي 55 أو 60 مليون وعليه 139 هي ثمن 2 سيارات مزال زيد تنقص بإذن الله”، كتب مسيروا الصفحة في منشور نشر صباح اليوم. منشور أعيد نشره 1800 مرة من طرف متابعي الصفحة خلال 5 ساعات فقط.

من جهتها حذرت صفحة “مقاطعة شراء السيارات” المواطنين من شراء سيارات “كيا” بسبب “التلاعب بالأسعار”. ” سعرها نقص بسبب المقاطعة و ليس بسبب دعم صندوق الاستثمار و نعيد و نكرر 139 مليون غالية بزاف سعرها في الدول المجاورة اقل من 100 مليون” علقت الصفحة على إعلان الشركة. “ماتشريش #خليها_ تصدي #بارطاجي_يا_مواطن فالمجموعات التي تتابعها وعلق على قدر المستطاع” أضافت الصفحة.

انخرطت من جانبها صفحة “حوادث المرور في الجزائر” في حملة مقاطعة شراء سيارات “كيا الجزائر”. في رسالة نشرت ظهيرة اليوم، دعت الصفحة التي يتعدى عدد متابعيها 1,7 مليون شخص إلى استمرار حملة المقاطعة لكون التخفيضات المعلنة هي مجرد إعفاءات ضريبية لا أقل و لا أكثر. ” خفيضات عند كيا الجزائر بعد الاستفادة من خصم الضريبة على القيمة المضافة، ياو خليها تصدي لزم ترجع 86 مليون”، كتب على الصفحة التي لعبت دور محوري في حملة “خليها تصدى”.

من جهته دعم المعارض الجزائري المقيم في ألمانياAmir DZ  حملة مقاطعة سيارات كيا الجزائر بالقول على صفحته على شبكة فيسبو ك ” علاش كنتوا تبيعو فيها ب 250مليون من قبل ؟؟ امالا خليها تصدي”. صفحة هذا الأخير تضم 1,3 مليون معجب.

عدة صفحات أخرى على شبكة فيسبوك و حسابات على تويتر أعلنت كذلك عن مساندتها لحملة مقاطعة شراء سيارات “كيا الجزائر”

يونس سعدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *