عمار البيري يرد على أحمد أويحي بخصوص متقاعدي الجيش

رد المنسق الوطني السابق للتنسيقية الوطنية لمتقاعدي الجيش و الجرحى و المشطوبين و ذوي الحقوق عمار حساني المدعو “عمار البيري” على الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي أحمد أويحي الذي شكك في ندوة صحفية عقدها الاسبوع الماضي، في نوايا و خلفيات حراك قدماء الجيش الوطني الشعبي.

في فيديو نشره على حسابه الخاص على شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك، استهجن عمار البيري تصريحات أحمد أويحي المشككة في نوايا و أهداف التنسيقية الوطنية لمتقاعدي الجيش و الجرحى و المشطوبين و ذوي الحقوق التي تقود حركة احتجاجية للمطالبة بتلبية مطالبها الاجتماعية.

“رئيس حزب سرح في الصحافة أن متقاعدي الجيش يتحركون بإيعاز و يستغلون قرب المواعد الانتخابية للظهور. أذكر هذا الشخص أن تنسيقية متقاعدي الجيش جمدت حركتها الاحتجاجية بمناسبة الانتخابات التشريعية لشهر ماي 2017. القرار اتخذنه لنبرهن أننا لا نغتنم الفرص و لسنا انتهازيين” قال عمار البيري قبل أن يضيف : ” الحقرة هي من تحرك متقاعدي الجيش”.

معلقا على منع متقاعدي الجيش و المشطوبين و الجرحى من دخول العاصمة قال القائد السابق للتنسيقية أن هذا الإجراء يعد احتقارا “لفئة دافعت عن البلاد خلال فترة العشرية السوداء و ضحت بالنفس و النفيس من أجل الجزائر” و أضاف قائلا : “نحن أبناء مجاهدين و مقاومين و قدماء الجيش الوطني الشعبي سليل جيش التحرير الوطني”، رد عمار حساني على أويحي. في نفس السياق تسأل نفس المعني عن كيفية تنقل الجرحى للمستشفى العسكري بعين النعجة بالجزائر العاصمة للعلاج في ضل منع السلطات القضائية دخول بعضهم للعاصمة على خلفية مشاركتهم في الاحتجاجات الأخيرة في الحوش المخفي بالرغاية.

للتذكير دعت التنسيقية الوطنية لمتقاعدي الجيش و الجرحى و المشطوبين و ذوي الحقوق لوقفات ولائية يوم 23 أكتوبر القادم للتضامن مع أعضائها المتابعين قضائيا و الجرحى و المطالبة بتحقيق أرضية مطالبها التي تتضمن أكثر من ثلاثين نقطة منها : رفع منحة التقاعد، تخصيص سكنات اجتماعية للعسكريين السابقين و ذوي الحقوق، تخصيص قطع أرضية لهذه الفئة، ضمان رعاية صحية نوعية لكل الجرحى، منح رخص اسغلال سيارات الاجرة لمتقاعدي الجيش و غيرها من المطالب ذات طابع اجتماعي و مهني.

يونس سعدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *