قدماء الجيش يشرعون في الزحف نحو ولاية قالمة

شرع صبيحة اليوم، قدماء الجيش الوطني الشعبي المنخرطين في التنسيقية الوطنية لمتقاعدي الجيش و الجرحى و المشطوبين و ذوي الحقوق في التنقل إلى ولاية قالمة بغية تنظيم وقفة تضامنية مع زملائهم الذين سيمثلون أمام القاضي غدا الأربعاء. حسب مصدر من التنسيقية، المئات من قدماء الجيش الوطني الشعبي ينحدرون من عدة ولايات سيصلون الليلة لمدينة قالمة بغية المشاركة في الوقفة الاحتجاجية التي ستنظم غدا صباحا في هذه الولاية. أعداد أخرى ستلتحق بالوقفة صباح يوم غد، أوضح مصدرنا.
سيقود الوقفة الاحتجاجية المنسق الوطني للتنسيقية مروان بصافة الذي وجه منذ أيام نداء لكل قدماء الجيش للتحرك لولاية قالمة للتضامن مع 40 عضو في التنسيقية الذين يمثلون أمام القضاء بعد مشاركتهم في حركات احتجاجية نظمتها التنسيقية شهر سبتمبر الماضي في نفس الولاية.
المستدعون للقضاء متهمون بالتجمهر المسلح و الإخلال بالنظام العام. تهم رفضتها التنسيقية التي تصر على حفاظ أعضائها على الطابع السلمي لحركاتهم الاحتجاجية.
إضافة إلى وقفة يوم غد، تحظر التنسيقية لتنظيم وقفة جهوية في ولاية الشلف و مسيرة وطنية في الجزائر العاصمة. تواريخ هاتين الحركتين لم يتم الكشف عنهما.
يونس سعدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *