وقفات احتجاجية ولائية لمتقاعدي الجيش و الجرحى و المشطوبين

تستعد التنسيقية الوطنية للمتقاعدين والمعطوبين وذوي الحقوق وغير منسوبين والمشطوبين لتنظيم وقفات احتجاجية في الولايات للمطالبة مجددا بتلبية مطالبها. تاريخ تنظيم هذه الوقفات لم يحددها بيان التنسيقية الذي استنكر المتابعات القضائية التي تطال أعضائها في الأيام الأخيرة.

استكمالا للحركة الاحتجاجية التي قامت بها التنسيقية الوطنية، تقرر بعد مشاورات ما يلي : وقفات ولائية في القريب العاجل  تكون موحدة .في المضمون  وجامعة لكل الفئات المشكلة للتنسيقية الوطنية” كتبت التنسيقية في بيانها. “ما علي المنسقين الجهويين واللجان والمنسقين الولائيين والبلديين  بدئ العمل التحسيسي والتنظيمي والإعداد .للوقفات” أضاف البيان.

طالع أيضا تعرف على مطالب متقاعدي ومعطوبي الجيش الوطني الشعبي

الغرض من هذه الوقفات الولائية هو التعريف أكثر بمطالب التنسيقية، التنديد بالقمع الذي طال المناضلين في الاعتصام الوطني، التنديد بالمتابعات القضائية والتضييق الممارس علي الناشطين والمناضلين، تعزيز الروابط .والتقرب من المناضلين الجدد.وتعريفهم أكثر بالقضية. تاريخ الوقفات سيكون عن طريق خلية الإعلام الوطنية.

في نفس السياق وجهت التنسيقية مجموعة من التوصيات للمسؤولين الولائيين و البلدين. “علي إخواننا المنسقين الولائيين ورؤساء المجالس بالنسبة للولايات التي تسير بمجلس والمنسقين البلديين التعجيل في استكمال ملفات الجرحى ( الطبيب الشرعي) وملفات الأضرار المادية بالنسبة للمركبات المتضررة”.

فيما يخص المتابعات القضائية، قال البيان أن مسلسل التضييق واستعمال العدالة متواصل. ففي ظرف يوم واحد تلقى 13 عضو في التنسيقية استدعاءات للمثول أمام المحكمة.  

يونس سعدي

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *